موقع جامع شيخ الإسلام بن تيمية - كفارة الجماع - شرح كتاب الصيام
جدول الدورة العلمية السادسة والعشرين 
الصفحة الرئيسة / المكتبة الإلكترونية / الشروح / شرح كتاب الصيام لفضيلة الشيخ عمر بن حمد الحركان
  
 
 شرح كتاب الصيام
 كتاب الصيام
 إذا رؤي الهلال لزم الناس كلهم الصوم
 يكفي لدخول الشهر عدل واحد
 صيام واحد وثلاثين يوما
 رد مجهول الحال إذا رأى وحده الهلال
 شروط وجوب الصوم
 مسائل
 من لا يستطيع الصوم
 من يجوز له الفطر
 إفطار الحامل والمرضع
 حكم صيام المغمى عليه والمجنون والنائم
 اختلاف وقت النية مع اختلاف نوع الصيام
 بَابُ مَا يُفْسِدُ الصَّوْمَ
 الشك في طلوع الفجر أو غروب الشمس
 الجماع في نهار رمضان
 كفارة الجماع
 المكروهات والمستحبات
 القضاء
 بَابُ صَوْمِ التَّطوُّع
شرح كتاب الصيام - كفارة الجماع

وَلَا تَجِبُ الْكَفَّارَةُ بِغَيْرِ الْجِمَاعِ فِي صِيَامِ رَمَضَان


لو أن إنسان عليه صيام نذر, أو صيام قضاء, أو كفارة صيام شهرين متتابعين, واضح؟ فجامع خلال النهار نقول: انقطع التتابع وليس عليه كفارة, أو انقطع الصيام وليس عليه كفارة.

شخصٌ عليه كفارة صيام ثلاثة أيام, فصام اليوم الأول, اليوم الثاني جامع زوجته نقول: فسد صيام اليوم الثاني, وعليك بدله لكن ليس عليه كفارة, إنما الكفارة فقط لأجل نهار رمضان. الكفارة في نهار رمضان. نعم ولا تجب الكفارة بغير الجماع

وَلَا تَجِبُ الْكَفَّارَةُ بِغَيْرِ الْجِمَاعِ فِي صِيَامِ رَمَضَانَ، وَهْيَ عِتْقُ رَقَبَةٍ، فَإِنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ، فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَإِطْعَامُ سِتِيِّنَ مِسْكِينًا، فَإِنْ لَمْ يَجِدْ سَقَطَتْ.


هنا ذكر أربع حالات للكفارة:

عتق رقبة. لا بد أن تكون رقبة مؤمنة متكسبة, لماذا نقول: متكسبة؟ حتى لا تكون عالةً على الناس. لكن لو لم يجد إلا هذه فإنه يعتقها, لكن لا بد أن تكون مؤمنة.

طيب هل توجد رقاب في هذا الزمان؟

الجواب: لا توجد؛ لا توجد رقاب. قد يوجد من يزعُم ذلك لكنه مُخالفٌ للأنظمة التي تحكم المسلمين, ولاة أمور المسلمين منعوا الرق, فهل يجوز لنا أن نقول فيه رق؟ لا يجوز. طبعًا بعض البلاد للقبائل سلطة فهم يزعمون أنه ما زال الرق باقيًا, لكن لا يستطيع الإنسان أن يأخذ حقهُ من الرقيق لو أنه تمرد عليه إذًا لا يَصلح هذا للعتق.

هل يتوقع أن يعود الرق ثانية؟

الجواب: يتوقع ذلك. ما المنع؟! والرقُ هو أرحم أنواع التعامل مع الأعداء, لأنك إن سجنته فهي مشكلة, وإن قتلته فالمشكلة أكبر, وإن أعدته إلى بلده فهذه من الغباء. طيب ماذا أفعل به؟ خصمي وقد وقع تحت يدي, فكانت السنة التي عليها الناس منذُ أيام -قبل الإسلام أيضًا- أن الأسير يكونُ عبدًا لآسرهِ يبيعه, ولا شك أن هذا أفضل من التصرفات التي تمليها الحضارة الحالية, فالحضارة الحالية لأن أعتقت الرقاب فقد أسرت القلوب في الطُرق السيئة التي تُعامل بها الناس. -والله المستعان-.

إذًا العتق الآن غير موجود لكن قد يوجد مستقبلًا, متى يوجد؟ إذا رجع المسلمون إلى عزهم وأسبابها.

فإن لم يجد فصيام شهرين متتابعين هل يصوم 60 يوم أو 58 يوم؟

الجواب: حسب الشهر. كم يصوم الرجل؟ 60 يوم والّا 58؟ ها كم يصوم؟ شيخ محمد يقول: اش قالك؟ أقول: يصوم حسب الشهر؛ فإن كانا شهرين ناقصين صام 58, وإن كانا كاملين صام 60 وإن كان أحدهما ناقص صام 59, طب فإن غُم عليه فإنه يكمل عدة 30؛ فإن غم فإنه يكمل العدة ثلاثين؛ هذا صيام شهرين متابعين.

ولا يجوز له أن يقطع التتابع إلا بما يقطعه بصيام رمضان, فالمرأة إذا حاضت أو سافر أو مرض فإنه يقطع التتابع ثم يعودُ, كذلك يقطع التتابع إذا وافق يوم العيد أو أيام التشريق فإنه يقطع التتابع.

وينبغي للإنسان -نسأل الله العافية- إذا لزمته الكفارة أن يُبادر بالصوم قبل أن يعجل, فإنك لا تدري متى؛ إلى متى ستبقى قادرًا على الصيام, فقد تعجزُ والأمور في غيب الله لا ندري ما هي, فينبغي له أن يباشر بذلك.

وينبغي للإنسان إذا صام في غير رمضان أن يجعل صيامه غير متكلف يكفيه أن يتسحر تمرا وجرعة ماء, ويكفية أن يفطر كذلك, لا داعي لأن يشترط ما يشترطه في رمضان من وجبة السحور وجبة الإفطار معينة لا, بل يتعامل مع هذه الأشياء -وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته- بالطريقة التي يجد أنها مناسبة؛ بالطريقة التي يرى أنها مناسبة في مسألة صومهِ وفطره. نعم.

إذا مرض فإنه كما لو كان في رمضان؛ إذا كان في رمضان إذا مرض أفطر فكذلك خلال شهرين متتابعين لو أنه إذا مرض أفطر فلا شيء عليه. فهمت؟ طيب.

قال: فإن لم يستطع فإطعام 60 مسكين, فإن لم يستطع سقطت. طب لو أنه زعم أنه يستطيع أن يصوم شهر, فهل يصوم شهر ويطعم ثلاثين مسكين؟ لا أظن أنه هذا يصح لأنه من صام شهرًا أتمه وإن عجز عن إتمامه يطعم 60 مسكينا. نعم