موقع جامع شيخ الإسلام بن تيمية - صيام واحد وثلاثين يوما - شرح كتاب الصيام
الصفحة الرئيسة / المكتبة الإلكترونية / الشروح / شرح كتاب الصيام لفضيلة الشيخ عمر بن حمد الحركان
  
 
 شرح كتاب الصيام
 كتاب الصيام
 إذا رؤي الهلال لزم الناس كلهم الصوم
 يكفي لدخول الشهر عدل واحد
 صيام واحد وثلاثين يوما
 رد مجهول الحال إذا رأى وحده الهلال
 شروط وجوب الصوم
 مسائل
 من لا يستطيع الصوم
 من يجوز له الفطر
 إفطار الحامل والمرضع
 حكم صيام المغمى عليه والمجنون والنائم
 اختلاف وقت النية مع اختلاف نوع الصيام
 بَابُ مَا يُفْسِدُ الصَّوْمَ
 الشك في طلوع الفجر أو غروب الشمس
 الجماع في نهار رمضان
 كفارة الجماع
 المكروهات والمستحبات
 القضاء
 بَابُ صَوْمِ التَّطوُّع
شرح كتاب الصيام - صيام واحد وثلاثين يوما

فإن صامُوا بشَهادةِ واحدٍ ثلاثينَ يَوْمًا فلم يُرَ الهلالُ أو صَامُوا لأَجْلِ غَيْمٍ لم يُفْطِروا.


" لم يُفْطِروا" أيوه هذا من تكلفات الفقهاء، قال: " فإن صامُوا بشَهادةِ واحدٍ ثلاثينَ يَوْمًا فلم يُرَ الهلالُ" نحن صمنا بشهادةٍ قبلها النبي صلى الله عليه وسلم فلماذا تُلزمنا أن نصوم واحد وثلاثين؟ قالوا لأن هذا شهادة واحد فهو ظني الثبوت وليس قطعي، إذاً صمتم يوم ثلاثين شعبان ولم يكن يوم واحد رمضان فلما صاموا ثلاثين ولم يروه إذاً سيصومون يوم واحد وثلاثين قال: "لم يُفْطِروا" يعني سيصومون إحدى وثلاثين يوماً والصحيح أنهم يُفطرون الصحيح أنهم يُفطرون؛ لأنهم صاموا لرؤيته ويفطرون لرؤيته أو لتمام المدة ثلاثين، قال: أو "لأَجْلِ غَيْمٍ" نحن قلنا قبل قليل إنه كان غيمٌ فإنهم لن يصوموا لكنهم هنا صاموا لأجل غيمٍ فلا يفطروا فليصومون اليوم الواحد والثلاثين، إن صاموا لأجل غيمٍ فلم يروه ليلة الثلاثين فإنهم يصبحون صائمين لماذا؟ لأنكم صمتم على خبر أو على أمر ظني غيب، النبي صلى الله عليه وسلم قال: «فَأَتِمُّوا الْعِدَّةَ ثَلاثِينَ» فلماذا تصومون؟ -واضح- إذاً فرقٌ بين الحالتين إن صاموا لرؤية واحدٍ فلم يروه ليلة الثلاثين من رمضان أصبحوا مفطرين هذا الذي أقوله هذا الراجح، والمذهب يقول يصبحون صائمين؛ لأن رؤية الواحد عند المذهب ظنية والحقيقة أنها قطعية لأن النبي صلى الله عليه وسلم اعتمد رؤية واحد -عليه الصلاة والسلام- لكن إن صاموا لأجل غيمٍ ثلاثين يوماً فلم يُري الهلال يصومنها واحدٍ وثلاثين لماذا؟ لأن صومهم الأول كان من شعبان ولم يكن من رمضان نقف عند هذا، هل هناك أسئلة؟ .... طيب غداً إن شاء الله، بسم الله الرحمن الرحيم، نعم تفضل

الطالب:  ..

الشيخ: في أي بلد أنت؟ ...

الطالب: في الشمال..

الشيخ: نعم

الطالب: .. الإعلام يأتي من أل ... مختص من الحكومة

الشيخ: الحكومة مسلمة ولا كافرة؟

الطالب: كافرة ... رمضان قبل أن ... رمضان أما العلماء ينفون ذلك، وهم يعتمدون على المملكة

الشيخ: الحمد لله مادام أن

الطالب: ....

الشيخ: هل في بلدكم هناك مفتي عينته الحكومة؟ لا، إذاً ولي الأمر عندكم ليس مسئولاً عن أمور دينكم، مسئولاً عن أمور دنياكم، فإن استطعتم أن تتراءوا الهلال بأنفسكم، وأن يوجد عندكم مراكز إسلامية ومساجد -يعني- يعود إليها الناس، فالحمد لله، وإن اعتمد الناس العودة إلى المملكة -فالحمد لله- كله خير، كله خير، لكن بحكم إنه ولي الأمر ما اعتمد مفتياً -يعني- إنما قرره لكفره وليس لإسلامه ونحن لا نقبله، وفقكم الله. غداً سيكون هناك بعض الأسئلة، فأريد من ثلاثة أن يكتبوا ثلاثة أسئلة عن درسنا اليوم ويأتوا بها هنا، فمن سيكتب الأسئلة؟ واحد اثنين ثلاثة أربعة خمسة زدت، خلاص كل واحد يكتب ثلاثة أسئلة، إنما اخترت خمسة على طريقة الشيخ محمد، أنا يكفيني ثلاثة، لكن الشيخ محمد إذا عين واحداً عين له نائباً، فنحن عينَّا نائبين وإن شاء الله إنهم يأتون جميعاً، فغداً هذه الأسئلة الخمسة عشر التي ستأتي سأطرحها عليكم،لا يهمَّك قد تكون مكررة -لا بأس- قد تكون كل الأسئلة الخمسة تكون ثلاثة أسئلة، لا بأس، فغداً إن شاء الله هاجي، هاجي، طبعاً غداً الدرس سيكون بعد الصلاة مباشرة، لأن الشيخ محمد عنده مسجد فسيكون درسه في الخامسة، ودرس الصيام سيكون بعد الصلاة مباشرة -إن شاء الله-، فهمتم يا أيها الخمسة؟ فغداً إن شاء الله هذه الورقة هنا، أنت رقم واحد، وأنت رقم اثنين، أرفع يدك يا الخمسة، وأنت رقم ثلاثة، أربعة، خمسة، عرفت رقمك؟ تقول رقم واحد، وإن شاء الله غداً سأطرح الأسئلة التي يطرحها زملائك، ولعل -إن شاء الله- يكون فيها بعض الفائدة، الأسئلة التي تطرح من باب مراجعة الدرس الماضي، في سؤال؟ نعم.

الطالب: مشكلة توثيق الأخبار يا شيخ، قال الرسول صلى الله عليه وسلم: «من لم يهتم بأمور المسلمين فليس منهم»

الشيخ: صحيح

الطالب: وقوله -عليه الصلاة والسلام- .... ليس بالواحد

الشيخ: أحسنت

الطالب: كيف تجمع يا شيخ ما قاله هنا هذا الشيخ؟

الشيخ: أنا ذكرت أخبار نجران ولا لا؟

الطالب: نجران يا شيخ فيها مسلمين يعانونَ

الشيخ: .... جدا يعنينا حتى ندعو لهم وآلا لا؟ فلا يعنيني دقة الخبر، يعنيني أن الناس هناك عندهم معاناة، بس، وهذا الشيء يُعلِم به ولي الأمر من مصادره الموثوقة، أما الوسائل المرجفة فليسوا بحاجة إليها، فهمتني؟

الطالب: .... فينظر في الآثار هذه، فلينظر حال أمر المسلمين

الشيخ: أي خبر جاءك موثوق اعتمده سواء كان يعنيك أو لا يعنيك،

الطالب: ما منت باحكي عن الخبر أنا, باحكي عن الأخبار كيف ....

الشيخ: جيد ،جيد ، أشكرك على ذلك، وتشكر بارك الله فيك، لكن أنا أسأل ما هي الآلية التي أبحث عن الخبر الموثوق؟ هذا اللي أسأل عنه، أنا إذا علمت -والله- أن مسلمة في أقصى الدنيا حصل لها ... من كافر سأتضايق، وسيكون لي موقف، إذا وصلني الخبر موثوقاً، لكن أخبار، لذلك من سمع منكم خطبة الشيخ صالح بن طالب في الحرم بالأمس يعني جيدة الأمور، من فاتته فليستمع إليها، يعني ذكر أشياء، وما ذكرته أنت ألمح إليه، فلعلكم أن تستمعوا إليها، وكنت أود أنه ألحق بداعش جميع التنظيمات الخارجية -الخوارج-، تنظيمات الخوارج كلها تنظيمات -يعني- ولدت من رحم سفاحا لا نعرف لها أصلاًً، النبي صلى الله عليه وسلم -وهو النبي الذي بَعْثُه ضرورة- لم يبعث إلا من ما عرف أنه من يعرف نسبه وحاله، وهؤلاء تنظيمات غير معروفة، مجهولة،والله المستعان، فاستمعوا إلى خطبة الشيخ صالح ابن طالب -حفظه الله- حلقة الأمس ففيها فوائد كثيرة، وكنت أود أنه ألحق بقية التنظيمات بتنظيم داعش، لأنها كلها، داعش وصلت والباقي في الطريق سيصل، نسأل الله أن يكفي المسلمين شرهم.

سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك.