موقع جامع شيخ الإسلام بن تيمية - القراءة في كتب بها بدع
  
 
السؤال:

س: يسأل عن القراءة في بعض الكتب التي وقع أصحابها في زلل في المعتقد ككتاب الزمخشري وغيره؟

المفتي / الشيخ:

الشيخ عبدالرحمن بن صالح الحجي

الإجابة: 27/10/2009

ج: إذا كان أخطاء يعني الكتاب الأصل فيه من كتاب سنة أو كتاب نافع، لكن فيه أخطاء هذه لا تقرأها إلا على شيخ يعلمكم الأخطاء.

وأما إذا كان كتاب أصلا من كتب أهل الرأي أو كتب أهل الكلام التي تظلم بالقلب فهذا لا تقرأه كله، عليكم بكتب السنة وفيها غنية، وفي قاعدة أن أهل البدع لا ينفردون بحق ليس عند أهل السنة، لا يمكن أن ينفرد أهل البدع بحق ولا يوجد عند أهل السنة، كل الحق اللي عندهم تجده بصفة أوضح وأصفى وأنقى عند أهل السنة، فلو أن إنسانا عاش ومات وهو لم يقرأ لأهل البدع لا يظن أنه فاته شيء؛ لأن هذا من حفظ الدين ﴿ إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ﴾ [الحجر:9] أن الحق كله عند النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه ومن اتبع سبيلهم، فقد يقول شخص: قد يجد عندهم فائدة. ستجد أضعافها عند أهل السنة وبطريقة أسهل وبدون تكلف. نعم.


 
  
لا يوجد بث مباشرالآن
توقيت مدينة الرياض     المزيد
الفجر 3:47 م المغرب 6:44 ص
الظهر 12:00 ص العشاء 8:14 ص
العصر 3:24 ص